بسم الله الرحمن الرحيم

 الحمد لله الذي علمنا ما لم نكن نعلم وكان فضل الله علينا عظيماً والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.

فمما لا شك فيه أن لقسم الفيزياء مكانة كبيرة وأهمية بالغة وذلك نابع من كونه أساساً للعلوم التطبيقية جميعاً كالهندسة والطب والجيولوجيا وغيرها ،

والفيزياء علم يدرس الظواهر الطبيعية المختلفة والقوى والحركة المؤثرة فيها ويفسرها ويكتشف القوانين الفيزيائية التي تحكم تلك الظواهر ؛ صغيرة كانت كالذرة ومكوناتها أو كبيرة كالتغيرات التي تجري في كوكب الارض أو بالكواكب الأخرى.

 وتعد الفيزياء من أقدم التخصصات الأكاديمية في العالم نشأة وشهرة ؛ إذ كانت وما زالت توضح العلاقة بين العلم والتكنولوجيا وتبين أثر ذلك على التنمية في المجالات العلمية المختلفة ، ونحن إذ نجمل كلاماً طويلاً عن أهمية هذا العلم ومكانته لا تتسع له هذه العجالة.

 ولا يفوتنا أن نشير إلى أنه لا بد لنا من مواكبة عجلة التطور التي تجري من غير توقف وذلك لا يكون إلا بالجد والمثابرة ومتابعة كل ما هو جديد وبتكاتف جهودنا جميعاً أساتذة وطلبة للرقي بالمستوى العلمي لقسمنا وكليتنا .

والله ولي التوفيق

أ.م.د. عمار عبد عبدالله

رئيس القسم

Go to top